Saturday, May 24, 2008

24 - حق الاختيار

فاكرين الوكالة ؟ و الاستقلال فى السكن ؟ تسمعوا عن العصمة ؟ الخلع ؟ حق الزوجة فى السفر دون اذن الزوج؟ حق الزوجة فى الطلاق بكامل حقوقها فى حالة زواج زوجها من اخرى؟ مطالبة المرأة بمقاعد وزارية مؤثرة ؟ و بتولى مهام محافظات مهمة فى مصر؟

كل دى امثلة من لائحة طويلة من خطوات نفسى اعيش و اشوفها بتتاخد . و كل دى - و غيرها- من المطالب اللى بتثير حفيظة رجالة و ستات كتير. منهم اللى شايفها منافية لطبيعة المرأة او طبيعة الرجل بالمرأة او منافى للشكل السليم للعلاقة دى او منافى للدين .. و كمان منهم اللى بيقول مش دى مشاكل المرأة الحقيقية و اللى لو جيت سألتهم طب ايه هى المشاكل الحقيقية يقول لك مشكلة انها تربى جيل يحمل راية الاسلام و مايغشش و لا يسرق .. و كأن ده هييجى كده من فراغ مش نتاج فكر كامل ناضج و روح حرة منطلقة


بس الحقيقى بقى .. ان اللى (بيغيظ) كل الرافضين هو انطباع القوة اللى بيديه الكلام ده. اللى يبنرفز الناس دى من الكلام هو الرغبة و المحاولة و المجاهرة بل و الدعوة لإمتلاك المرأة حق " الاختيار" ... تختار ايه دى مش قضيتنا دلوقتى.. لكن اللى بيجنن العالم دى هو وجود ستات عارفة ان فى اختيار و انها ممكن تختار اللى هى عايزاه . و ان فعلا ممكن يكون فى شكل حياة تانى غير اللى هم عايزينه

اللى يفرق معايا انا شخصيا و اللى بدافع عنه هو "الايمان بحق الاختيار" والنظرة المتمعنة فى كل اختيار منهم. و ان كل ست فى كل خطوة من حياتها بس تفكر و تعمل بعد كده اللى مناسب ليها و اللى هى عايزاه حتى لو كان اللى كل الناس بتعمله .. تكون بتعمله عشان ده قرارها هى مش عشان الناس بتعمل كده

انا لا يعنينى فى شىء اذا كنتى تجوزى نفسك او توكلى راجل فى كتب الكتاب.. لكن انا بس يهمنى انى افكرك انك ممكن تختارى.. فكرى و شوفى و اعملى اللى مناسب ليكى .. مش من حق حد يسألك بتعمليه ليه .. بس فكرى و اختارى

لان من حقك تختارى

مش معنى كلامى ان اى بنت عايشة مع اهلها ضعيفة و هينة و مش مؤمنة بقضية المرأة و حقوقها .. طالما انه اختيارها مش عايشة كده عشان هى الحياة كده و مفيش شكل تانى..
لان الحقيقة ان فى شكل تانى .. و فى اشكال كتير و كل ست من حقها شكل حياتها يبقى على مزاجها

ما تفتحيش عينين البنات

عارفين الكلمة دى ؟ اللى هو البنت لازم تفضل عينيها مقفولة اهلها بيسحبوها لجوزها اللى ساحبها وراه لحد اما تموت. اوعى البنات تعرف ان فى بديل للسحبة دى احسن بعدين ماتعجبهمش

بطلى نغمة " اعنس احسن دى " اصل طب و بعدين؟ الحكاية دى مخلية البنات قوية و قاعدين من غير جواز
يعنى ايه يعنى ست وتعيش من غير راجل؟ ... ازاى يعنى؟ لأ طبعا ماينفعش .. هى الدنيا اتخلقت كده


ماهم الرجالة اطفال ....على فكرة الحكاية دى بتفرسنى اوى .....انتى مش هاتغيريهم و كتر الكلام ده مش حلو


بصى.. ماتحطيش الطلاق ده اختيار اصلا فى دماغك


الخلع ده بتاع ستات الله اعلم بيهم .. يا بنتى مفيش زى الستر

كل دى اشكال للقمع اللى هدفه الاول و الاخير هو الغاء الاختيار من قاموس اى بنت .. و هو ده سبب الهجوم على الكلام لانه بالفعل بيوضح ان فى اختيارات كتيرة قدام اى ست حرة و ان الست الحرة عمرها ما هاتبجل ضل الراجل ولا ستر المجتمع على فضيحة شجاعتها ولا هتخاف ألقاب مطلقة و الخطافة و العازبة و العانس ... حتى كمان العانس الحقود

15 comments:

Hope said...

انا متابعة المدونة بتاعتك من فترة واول لما قريت بوست جواز الانتريهات افتكرت بصراحة اني بكتب وانا نايمة مثلا او اني انا اللي كتبته وانا مش في وعيي. بجد انتي هاااايلة جدا. بتعرفي تتكلمي عن مشاكل البنات المفروض ياخدوا بالهم منها يا اما يعيشوا طول عمرهم درجة تانية.
أخيرا لقيت حد أقراله واحس اني بقرأ جوه نفسي. كده مش هاحس اني بحارب لوحدي تاني.
ربنا يكرمك

Eman Hashim said...

امل ... اسم جميل لمعنى اجمل
هو الامل يا امل ... الامل اللى بحس بيه لما اقرا رد زى ردك
ان انا و انتى و غيرنا مش لوحدينا و ان فعلا فى امل كبير اوى

شكرا ليكى انتى يا عزيزتى

Unique said...

الاختيار .. يااااااه

هو ده المفتاح .. يبقى عندك حق الاختيار

الفعلي مش المتوهم

اول خطوة للاختيار اني اعرف خياراتي

يعني البنت اللي طلعت لقت قدامها

خيار واحد زي انها تتجوز ابن العم

وتخلف في مدة لاتزيد عن 9 شهور

ازاي حد يتجرا ويقول انها اختارت

عاجباني عقليتك جدا

P=S=Y=C=H=O said...

mish 3arfa ya eman a2olek eh !!
bas ana m2mena tamamn en'' ma7desh bay3eml 7aga howa mish 3ayz ya3melha..

ya3ny masln bent 3ayza ta3nes 7at3nes 3ashan heya 3ayza keda..

bent 3ayza tetgwez w 7'alas awel wa7ed 7ayt2dam 7attgwezo..

wa7da 3ayza tetl2 w mish 3ayza el 3esha ma3 gozha.. ta3'ro 7e2o2ha bas ta7'ls meno..

dah bensebla li gawz w tal2 ba2a

bansebla li 7e2o2a el mar2a fi mogtma3 ana still lesa 3andy 2aml 3ashan men 10 senin fato..
ma7nsh feh awel gadyah fi masr wala kan feh awel set teb2a '' ma2zon'' w 3'erha ba2a..
ayn3am bey7sal gadal ketirr 7awlen el 2mor di
bas bet7sal
el set mab2tesh magmo3a lil darga el bash3a eli kanet bet7sal zaman
el a3traf bel 7a2 fadela:)

Anonymous said...

أنا نفسي أعيش لغاية ما الاقي رئيس مصر واحدة ست .. أنا نفسي أعيش لغاية ما كل راجل فى مصر يدرك أنك مجرد تيس أو يعسوب لايملك من الأمر والحل والربط شئ .. نفسي أعيش لغاية ما الكون يتعدل ومقاليد الاختيار وصنع القرار يبقوا فى ايدي النساء .. فليسقط الرجالة أجمعين ولتحيا النساء إلي يوم الدين .

زوجة مقهورة

Eman Hashim said...

unique:

الفعلى مش الوهمى دى اهم حاجة فعلا

سايكو:

التربية يا حبيبتى مش بتدى الاختيار ده يا اميرة نهائى
مش بيبقى فى لائحة الاحتمالات اصلا

لما تتربى انها ناقصة لو من غير راجل .. هاتعمل ايه و تعيش ازاى
و متهيالى ردود الافعال هنا اكبر دليل

Eman Hashim said...

ايها الزوجة المقهورة

مش عارفة اقولك ايه صراحة
انا كمان نفسى اوى فى كل ده
و ضحكتينى والله .. هم يضحك و هم يبكى

Omar El-Tahan said...

يعني الرجالة انتم متفقين انهم تيوس ومالهومش في اي حاجة غير الساقية المربوطين فيها !!!

عامة بكده الكلام بقى مالوش لزوم لأنه لا منطقية في أسلوب العرض أساساً ... ولكن كلمة بسيطة ... فيه طريقين أمام أي ست في الدنيا ... الأول إنها تطيع ربنا وترضيه .. والثاني أن تطيع نفسها وترضيها ... وطبعاً مش لازم الطريقين يختلفوا .. بالعكس .. ممكن يتقابلوا ويجتمعوا ويتطابقوا كمان ... لكن برضه لما يبقى هوى النفس أو رضاها في غير مرضية ربنا ... يا ترى هاتختار الست ايه؟

بعدين هي الست عايزة توصل لأيه .؟؟ جنة الله أم جنة الأرض؟

جنة الله محفوفة بالمكاره وبما لا يرضي النفس وهواها ... طبيعي ... لازم الشقى عشان نلاقي الجايزة في الآخر.

فيه حديث عن الرسول عليه الصلاة والسلام بيقول ما معناه"حفت النار بالشهوات وحفت الجنة بالمكاره" الواحد مننا بيختار طريقه وسكته ويتحمل نتيجة الإختيار ده

في النهاية الست هي اللي هاتقرر هي عايزة أنهي جنة؟؟ جنة الدنيا ولا جنة الآخرة.

أنا لا أطالب بخنوع المرأة ولا استعبادها .. ولا أوافق على تجبر الرجل واستبداده ... لكن إذا كان ربنا حط لينا قواعد وأسس هل يا ترى اختياراتنا في أوامر الله هاتكون واسعة قوي كده؟

أو يمكن ربنا "حاشا لله" ما يعرفش اللي الستات يعرفوه وبالتالي هما أدرى منه بمصلحتهم.

عامة تطبيق الرجال للدين في كثير من الأحيان خاطئ ومضر لهم قبل غيرهم .. ولكن إصلاح الخطأ لا يكون بخطأ أكبر منه

سأكتفي بهذا القدر مؤكداً ان كل الكلام الذي قلته إنما ينطبق على الرجال مثلما ينطبق على النساء

Eman Hashim said...

طالما انت بنفسك قلت مفيش تناقض بين رضا ربنا و رضا الذات
يبقى ليه يا جنة الارض يا جنة الخلد؟؟

انا مش عارفة منين جاى الربط بين ان الست تبقى عايزة تعيش الحياة اللى تريحها و انها تكفر يعنى
مين قال الدين قال كده عايزة افهم؟؟
انا دى اكتر مناقشة مش فاهماها
ليه متخيلين ان اعتزاز الست بنفسها فيه عصيان؟ يا ساتر يا رب!! هو للدرجة دى الناس فاهمة ان الدين قال الست لازم تعيش محكومة؟؟؟

و بعدين القواعد اللى بتقول عليها فى العلاقات بين الناس كلها مش بس الراجل و الست مافيهاش اى نوع من القهر
حتى الرئيس و موظفينه
يعنى باى شكل من الاشكال .. اللى انا رافضاه هو اللى فعلا مش موجود فى اى دين من الاديان
لكن ناس ارتاحت بقى ان فى فهم بيقول الست من ابوها لجوزها
و فكرة ولى الامر اللى محدش فاهم توقيتها ولا لازمتها

الربط بين تحرير عقل الست و روحها و بين ازدراء الاديان ده هايجننى

Omar El-Tahan said...

عدم التناقض يا أستاذة يكون لما يبقى تعامل الست مبني على القواعد اللي ربنا حطها لنا.

مثلاً لما ربنا يقولنا على لسان الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ان طاعة الزوجة لزوجها يعدل الجهاد فسبيل الله و السعي على الرزق و كل الأعمال اللي الراجل بيقوم بيها وتيجي الست تقول لأ أنا زيي زيه وهو مالوش حكم عليا وأنا حرة .. يبقى هنا هي حطت نفسها في وضع يخليها تبسط نفسها بس ربنا يغضيب عليها.

ولما ربنا يقول ان الحجاب فرض وفيه من الأدلة الكثير وتيجي الست تقول ده كان ايام الجاهلية والظروف دلوقتي اتغيرت وماعدش فيه جواري عشان يبقى الحجاب بيفرق بين الحرة والأمة وترفض الحجاب ده يبقى طاعة لمزاجها بس بتغضب ربنا.

لما الست تنسى ان ربنا أمرها بإنها تطيع جوزها "فيما لا يغضب الله" يعني مش في اي حاجة حرام ووعدها بالجنة مقابل ده لأنها هاتتحمل وتيجي على نفسها وتقوم هي تتصرف زي ماهي عايزة حتى لو ده على غير رغبة جوزها فده برضه إرضاؤ للنفس على حساب ربنا.

المسألة مش تحكم يا أستاذة .. المسألة متعلقة بقضية مشتركة لو الناس اتعاملت فيها صح أساساً مش هايبقى فيه داعي لكل اللي بيحصل ده.

هاكون مختصر عشان ما أطولش عليكي.... يعني من البداية الرجالة خالفوا أوامر ربنا بحسن معاملة زوجاتهم واتصرفوا على اسس متخلفة ان المرأة غير قادرة على ادارة الأمور بنفسها .. بينما على ايام الرسول السيدة خديجة كان ليها أعمالها التجارية وصحيح لم تكن تسافر بنفسها لكنها كانت تباشر أعمالها ولم أعرف أن الرسول نهاها عن ذلك بعد الزواج .. على العكس .. هي واسته بمالها وساعدته كثيراً ولم يستنكر ذلك بل وقالها للسيدة عائشة .

وأيضاً السيدة عائشة اخبرتنا ان الرسول في بيته كان في خدمة أهله ... يعني يساعد زوجاته في أعمال المنزل.

الخلاصة ان الرجالة فهموا معنى الرجولة غلط وخدوا منها بس مفهوم الذكورة .. عشان كده مع مرور الوقت بقى كبت النساء وإغلاق الدنيا من حولهم على دائرة ضيقة أصبح هو المعتاد بل وأصبح هو الصحيح في تفكير الناس ونسبوه للدين .. بنما الرسول كان يشور زوجاته مثلاً ... فمع الوقنت وتطور الحال وبدء التعليم بدأت المرأة تدرك مدى الظلم الواقع عليها ولكن تمردها على هذه الظروف جاء كالإنفجار أو الثورة ... بعيداً عن كل القواعد والأصول .. وهذا طبيعي مع الكبت والحرمان الذي استمر لعقود طويلة أو لنقل قرون .. ولكن في رأيي الشخصي أن المثقفين ونخبة الناس هم من عليهم عبئ تنظيم وقيادة الفكر حتى تكون المطالبة بالحقوق أو حتى الثورة على الوضع الخاطئ لا تتناقض مع ثوابت دينية نأثم إن تركناها أو ابتعدنا عنها

الموضوع يحتاج لتنظيم ليس إلا .. وفي نفس الوقت الرجال يحتاجون لإعادة تهيئة لنظام التفكير عليهم حتى يفرقوا بين الرجولة الحقيقية والتي أهم مقوماتها هي تحمل المسؤلية وبين الذكورة التي أهم مقوماتها هي فرض السيطرة الغشيمة.

لو راع كل رجل الله في تعامله مع زوجته وعاملها كما أمره الله فعلاً فلا أعتقد أن هناك من ستلجأ للتمرد و الأفكار التي تهدم المجتمع بنتائجها.

أنا طولت جامد قوي فعذراً ...

Crystal Lobna said...

المرأه فعلاً مفروض أنها تكون حرة و مش معنى الحرية أنها تعمل غلط و لا ملزومة تعمل كل حاجة فى حياتها صح يعنى مينفعش المجتمع يقول للست حنديكى حرية على شرط (أنا على فكرة بقول المجتمع لأن ده من حق الأهل أهمة يقلوه مش بس للبنت لا للولد كمان) يعنى حرية المرأه غير مشروطة و فعلاً زى مأنتى قلتى ان جزء من تحريتهاأنها تلتزم بالتقاليد أو لأ لأن المسأله مش عند و خلاص يعنى لو هى مقتنعة بحاجة تعملها .
بس أنا بشكل شخصى عمرى محاعمل حاجة غلط (يعنى عن عمد :))و الحمد الله أنا أهلى عطينى فعلاً حرية التصرف

Lady said...

اولا دى اول مرة ازور فيها مدونتك بس الحقيقة عجبتنى جدااا وبهنيكى على كلامك اللى طالع من القلب فحسيت بيه اوى
انا شابة لأنى مبحبش كلمة فتاه دى عندى 22 سنة وكل الناس بيقولوا عليه جميلة مش حلوة لأ جميلة وكلى انوثة ومتعلمة ولذيذة ومتدينة وكل حاجة بس المشكلة انى برضه محدش بيجى لى ليه معرفش والمشكلة الأكبر اللى بتنكد عليه ان كل صحباتى اتجوزوا او اتخطبوا وبعد كده بيشوفونى منهم اللى بيتعمد يحرق دمى ويحسسنى انى ولا حاجة ومنهم اللى بطل والحمد لله يعرفنى ولو اتصلت بواحدة فيهم تقعد تقوللى اصل مش عارفة جوزى بيحب كذا اصل مش عارفة خطيبى عمل كذا لما عقدونى فى عيشتى والله كرهونى فى نفسى وفى عيشتى
انا كل يوم بسال نفسى نفس السؤال ليه انا مش بتخطب زيهم ليه وياريت متقوليليش زى ماما ده نصيب لأنى كرهت الكلمة دى وكرهت نفسى
تصدقى حتى لما بتعزم على فرح الكل بيبص فى ايدى وكأنى تجاوزت الثلاثين ايه مفيش اى جديد عندك الأول كنت بقول لأ دلوقتى بقيت بقول قريب ان شاء الله
ارجوكى ردى عليه
هوه انا مش من حقى انى يبقى عندى زوج يحبنى ويبقى عندى اولاد زيهم

Eman Hashim said...

عمر الطحان:
الى فهمته من ردك هو ان الخطاب الدينى هو اساس كلامك
و فهمنى لو انا غلطانة .. انت تقصد ان مفيش اختيار متروط لانسان مطلق لان فى اديان و فى ربنا طالبنا بتصرفات معينة صح كده؟؟
و انا مش ضد ده نهائى بشكل شخصى .. انا اللى ضده هو تعيين اوصياء للدين .. كل انسان من حقه يختار الامور دى بنفسه لنفسه من غير ما حد يفرض عليه شىء
المرأة مش زوجة و بس يا استاذ عمر
و بالتالى ماينفعش ان فى كل جدال خاص بالمرأة نقول الزوجة كذا كذا
جوا كل بيت اللى بيحصل بين الزوج و الزوج مش هو اللى انا باتكلم فيه دلوقتى
انا باتكلم عن الحق الانسانى فى اختيار كل حاجة و اى حاجة
حتى لو انا او انت او اى حد شايف انها منافية لتعاليم دينه لان انا مش من حقى افرض عليك عقيدتى و فهمى ليها ... ولا ايه؟؟
متأسفة على التأخر الشديد فى الرد
بس ليسة واخدة بالى دلوقتى .. ماجاليش ميل بالرد

Eman Hashim said...

لبنى:

انا باحييكى بشكل شخصى والله
يا ريت الناس تفهم ده

Eman Hashim said...

يا ليدى كلامك وجع قلبى
22 سنة و عايزة تتجوزى و كل اصحابك اتجوزوا و كمان بتسألى نفسك ليه

انا نش عارفة اقول ايه والله
سيبينى حبة و رجعالك مخصوص